نجم ريال مدريد رونالدو

كريستيانو رونالدو يحقق أسوء بداية له رفقة ريال مدريد في الليغا الاسبانية

بعد انتهاء سبع جولات في بطولة الدوري الاسباني لكرة القدم، فشل نجم ريال مدريد وهدافه التاريخي كريستيانو رونالدو من تسجيل اي هدف في ثلاث مباريات خاضها من الجولات السبع.

وكان صاروخ ماديرا غاب عن أول اربع مباريات في بطولة الليغا بسبب العقوبة التي تعرض لها امام برشلونة في السوبر الاسباني، حيث تم ايقافه خمس مباريات قضى واحدة منها في اياب السوبر واربع بالليغا.

وبحسب ما نشرته صحيفة ميرور الاسبانية عن احصائيات كريستيانو رونالدو منذ قدومه الى ريال مدريد، أوضحت بأن صاروخ ماديرا الذي يملك 270 هدف بالليغا يحقق أسوأ بداية له في البطولة الاسبانية هذا الموسم.

وكانت اطول فترة احتاج لها البرتغالي كريستيانو رونالدو لهز الشباك مع بداية موسم جديد موسم 2010/2011، حيث احتاج 255 دقيقة لتسجيل الهدف الاول في ذلك الموسم.

في حين كانت افضل بداياته مع الملكي موسم 2016/2017 وهو الموسم المنصرم حيث سجل اول اهدافه في الموسم في الدوري الاسباني بعد 6 دقائق فقط.

وعلى الرغم من سوء احصائياته في الليغا الا ان بداية موسمه بشكل عام ليست بالسيئة بل على العكس تماماً، حيث بدأ الموسم بالتسجيل في كأس السوبر الاسباني امام برشلونة بعد اقل من 10 دقائق على مشاركته في ذلك اللقاء، كما انه يملك اربع اهداف في بطولة دوري أبطال أوروبا من مباراتين فقط.

هذا ويأمل الهداف التاريخي لبطولة دوري أبطال أوروبا كس نحس التهديف في الليغا لهذا الموسم، حينما يحل ريال مدريد ضيفاً على خيتافي في الجولة الثامنة من الدوري الاسباني وذلك بعد فترة التوقف الدولي.