اعتقال الداعية السعودي سلمان العودة بسبب تغريدة له عبر تويتر عن قطر

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مساء امس الأحد، عن أنباء اعتقال الداعية السعودي سلمان العودة، وذلك بسبب تغريدة نشرها على حسابه الشخصي على تويتر، يوم أول أمس السبت، تشير الى الأزمة التي تواجهها قطر في الوقت الحالي بعد الحصار.

واثارت التغريدة ردود فعل غاضبة بين السعوديين، والذين أصبحوا يعتبروا اي دعم لقطر سواء معنوي او مادي فهو بمثابة الخيانة للوطن.

هذا وتم تداول خبر اعتقال الداعية السعودي سلمان العودة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، دون تأكيد الخبر من أي مصدر رسمي حتى اللحظة، ولكن جاء التأكيد من قبل شقيقه خالد بن فهد العودة، الذي اجاب على أسئلة رواد تويتر حول صحة الخبر بقوله “نعم للأسف”.

وما يؤكد الخبر بأن الداعية السعودي منذ 24 ساعة ماضية لم يغرد عبر حسابه على تويتر، والذي بالعادة يكون نشيط عليه بشكل مستمر، بالاضافة الى تفاعله مع متابعيه بشكل متواصل.

واتهم محللون ومغردين عبر تويتر سلمان العودة بأنه يتعاطف مع قطر ضد الرباعي العربي، خاصة أنه يميل الى جماعة الاخوان المسلمين التي تدعمها قطر.

هذا وأصبح التعاطف مع قطر خلال هذه الفترة خيانة بالنسبة للسعوديين الذين يساندون قرارات الدولة التي تفرص حصار على قطر بسبب دعمها للجماعات الارهابية المتطرفة مثل حركة الاخوان المسلمين وحماس وغيرها.

وكانت تغريدة الداعية السعودي سلمان العودة التي أثارت ازمة بالنسبة للسعوديين عبارة عن دعاء، وذلك عقب اتصال أمير قطر بولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وقال فيه “ربنا لك الحمد لا نحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك..اللهم ألف بين قلوبهم لمافيه خير شعوبهم”.

ورد سعوديون على تغريدة العودة بالقول “أين دعاؤك للوطن من بداية الأزمة، وأنه حتى الحياد غير مقبول في قضايا الوطن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *