الارجنتين تسقط بفخ التعادل امام فنزويلا والصحف الارجنتينية تهاجم ميسي

فشل منتخب الارجنتين للمباراة الثانية على التوالي من تحقيق الفوز خلال رحلة المنتخب بتصفيات امريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال، ليبقى المنتخب خارج الارعة المتأهلين للمونديال مكتفي بالمركز الخامس المؤهل للملحق قبل مباراتين فقط على انتهاء التصفيات.

حيث انتهى اللقاء الذي جمع بين الارجنتين وضيفتها متذيلة ترتيب التصفيات فنزويلا بالتعادل الايجابي هدف لكل منهما.

وعلى الرغم من خروج فنزويلا من المنافسة الا انها قدمت اداءً كبيراً وراقياً كما انها بادرت بالتسجيل بعد 4 دقائق فقط من انطلاق الشوط الثاني، وذلك بعدما تلقى جون موريو تمريرة بينية رائعة وضع على اثرها الكرة ببراعة في الشباك بشكل ساقط من فوق الحارس.

تقدم الضيوف لم يدم طويلاً وذلك بعدما حول مدافعهم رولف فيلتشر كرة ماركوس أكونيا العرضية في شباك الفريق بالخطأ.

وعقب اللقاء صبت الصحافة الارجنتينية جام غضبها على النجم الاول وقائد المنتخب ليونيل ميسي، حيث عنونت صحيفة “أوليه” الرياضية الأكثر شهرة في البلد اللاتيني: “الأفضل ينبغي أن يكون لاعبًا حاسمًا”.

حيث سلطت الصحيفة الضوء على اداء ميسي، مشيرة الى انه قدم اداء مقبول في الشوط الاول قبل ان يختفي تماماً في الثاني.

ويتبقى لمنتخب الارجنتيني مباراتين صعبتين امام بيرو والاكوادور، ومن غير المقبول التعادل او الخسارة في اي منهما خاصة وانه من الممكن ان يفقد المركز المؤهل للملحق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *